231 المشاهدات ٣٠ سبتمبر ٢٠١٩

تحدثت الفنانة المصرية إلهام شاهين عن أصعب المشاهد التي قدمتها خلال مسيرتها الفنية على الإطلاق.

وقالت أن مشاركتها في فيلم "بستان الدم"، عرض حياتها للخطر، حيث كانت في السنة الثانية في المعهد، وكانت تشاركها في الفيلم الفنانة يسرا، وتم تصوير مشهد دفنها حية في الثالثة فجرا، وقالت أيضا أنه تم وضعها في حفرة عميقة واضطرت لكتم نفسها لفترة طويلة، وشاهدت الديدان تهاجمها، وشعرت بخوف مرعب.

وكان أخر ظهور للفنانة إلهام شاهين خلال مهرجان الجونة، وقالت أنه من أميز المهرجانات على مستوى العالم، ويختار أفلامه بشكل جيد جدا، وأضافت أيضا خلال استضافتها على هامش فعاليات مهرجان الجونة على إحدى الشاشات: "المهرجان عمل دعاية سياحية رائعة بالجونة، وأصحابي من كل العالم بينتظروا ميعاد المهرجان عشان ييجوا الجونة، ويشاركونا في المهرجان ويشوفوا الأفلام معانا وفن مصر وثقافتها.

وأوضحت أن السينما لها دور مهم جدا في الدعاية، سواء السياحية أو الفنية أو الثقافية.

قد يعجبك ايضاً