Güncel سااندي
اجتاحت عاصفة من التعليقات و ثار جدل كبير على مواقع التواصل الاجتماعي عقب خبر وفاة الطفلة كارما و تبدأ قصتها بأن نشرت الأم صورتها في كرتونة معلقة عليها ( كرتونة رمضانية بها كل ماتشتهيه الأنفس )
و بعد نشر تلك الصورة بـ12 ساعة فقط بعد أن نالت  اعجاب الكثيرين و انهالت التعليقات عليها بعد 12 ساعة فقط تفاجأ الجميع بأن الأم تنشر ان ابنتها قد فارقت الحياة و انها غسلتها و كفنتها في فستان العيد الابيض 
و كان ذلك له وقع الصاعقة على رواد مواقع التواصل الاجتماعي و ثارت عاصفة من التعليقات هل كان موتها بسبب العين هل اصابتها فعلا و قد علقت الأم على وفاة بنتها قائلة ( بنتي ماتحسدتش ) أنا كنت عارفة انها بنت موت 

و عن تفاصيل ماحدث قالت الأم كان يوم عادي و كانت بتلعب و جابت الكرتونة فصورتها الصورة المعروقة و بعد كده دخلت تنام و لما جيت أصحيها لقيتها ما بتردش عرفت انها ماتت و أبوها جاب الدكتور و كشف عليها و قال دي متوفية
أنا عارفة أن الأعمار بيد الله و أنا ربنا أعطاني هدية و استردها

قد يعجبك ايضاً