بعد انتشار فيديوهات جوهرة، مع شاب مصري يدعى خالد أحمد، وحدوث موجة من الجدل في أوساط الرأي العام المصري وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، أغلقت الراقصة الروسية جوهرة حساباتها على مواقع التواصل، هربا من فضيحة فيديوهات جوهرة، لكنها عادت مجددا وفتحتها مرة أخرى ووجهت رسالة لجمهورها ومتابعيها. وعد فيديوهات جوهرة، قالت الراقصة الروسية لجمهورها ومتابعيها عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات الشهير"إنستجرام" رسالة فحواها: "انتم جميعا لطفاء، احبكم"، لكنها لم تعلق على موضوع فيديوهات جوهرة المنتشر كالنار في الهشيم.

قد يعجبك ايضاً