رياضة
٠٤ سبتمبر ٢٠١٩ ( 136 المشاهدات )

بتوجيهات من أمير قطر.. صحيفة فرنسية: الخليفي حدد سعر بيع نيمار لبرشلونة

بتوجيهات من أمير قطر.. صحيفة فرنسية: الخليفي حدد سعر بيع نيمار


كشفت صحيفة "لو باريزيان" الفرنسية عن تفاصيل جديدة حول صفقة نيمار دا سيلفا مهاجم باريس سان جيرمان وعودته إلى برشلونة في الميركاتو الصيفي الحالي.

واقتربت عقارب الساعة من إعلان غلق سوق الانتقالات رسميًا، مساء اليوم الأثنين، وهناك تقارير إخبارية عديدة تؤكد فشل المفاوضات بين الناديين بسبب رفض لاعبي برشلونة الدخول في إطار الصفقة التبادلية وأبرزهم عثمان ديمبلي وإيفان راكيتيتش.

ولكن الصحيفة الفرنسية الشهيرة، كانت على مقربة من إدارة باريس سان جيرمان طوال الفترة الماضية، وأكدت أن الأمر بدأ في شهر يونيو الماضي عندما طلب نيمار الرحيل من صفوف النادي.

وشعر المسئولون في قطر وعلى رأسهم الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بالإهانة من رغبة البرازيلي في العودة مرة أخرى إلى برشلونة بعد عامين من دفع الشرط الجزائي وقيمته 222 مليون يورو في 2017.

الأمر لم يكن سهلًا، حيث وضع أمير قطر شرطًا واحدًا من أجل الموافقة على رحيل نيمار وهو الحصول على مبلغ أكبر من الذي دُفع عندما قاموا بشراء اللاعب.

ومن جانبه حدد الخليفي بالتشاور مع الأمير سعر بيع البرازيلي، وطلب الحصول على 300 مليون يورو، وهو ما أبلغ به ليوناردو المدير الرياضي الذي كان يقود المفاوضات مع برشلونة.

في 13 يونيو، عُقد الاجتماع الأول بين برشلونة وباريس سان جيرمان في العاصمة الفرنسية، وقدم الفريق الكتالوني فيليب كوتينيو مع مبلغ صغير من المال، لكن تم رفضه لأن كانت هناك شكوك لدى إدارة الخليفي بتسريب بارتوميو وأعضاء مجلس إدارته تفاصيل الجلسة.

وفي نفس الوقت، لم يقم نيمار بما طلبه برشلونة منه وهو الخروج في بيان رسمي للاعتذار وإعلان رغبته في العودة إلى "كامب نو" من جديد بسبب مستشاريه الذي اعتقدوا أنها فكرة غير جيدة في ذلك الوقت، خاصة وأن كان هناك اهتمام من ريال مدريد.

وقام برشلونة بتقديم أكثر من 5 عروض أخرى، لكن جميعها رفض بسبب رفض لاعبي برشلونة الانتقال إلى باريس سان جيرمان وهو ما ورط البلاوجرانا ولم تستكمل المفاوضات.

حتى الآن، سيبقى البرازيلي في باريس سان جيرمان، حيث أكدت شبكة "سكاي سبورتس" أن اللاعب لن يرحل عن ملعب "حديقة الأمراء" الموسم الحالي، ولكن قد يحدث شيئًا جديدًا قبل نهاية الميركاتو.

قد يعجبك ايضاً